وقال الإرياني “أطالب الحكومة اللبنانية بوقف بث قناة المسيرة الفضائية والساحات

والمواقع الإلكترونية،

وأكد، في تغريدات على حسابه في تويتر، أن “هذه الأنشطة غير القانونية تساهم في إطالة أمد الحرب،

وتضر بأمن واستقرار اليمن وبالعلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين”.

والعشرات من العناصر التابعة للمليشيا الحوثية الإيرانية الناشطين في لبنان”.

وجه الإرياني الدعوة للحكومة اللبنانية ووزير الإعلام إلى “الالتزام بسياسة النأي بالنفس

التي أعلنتها تجاه الصراعات في المنطقة، والتدخل لوقف الأنشطة التخريبية والتحريضية

للمليشيا الحوثية الإيرانية الانقلابية في لبنان بغطاء سياسي وأمني ودعم مالي من حزب الله”.

وأضاف أن “حزب الله اللبناني، وهو جزء من الحكومة اللبنانية لم يكتف بتقديم الدعم اللوجستي

من خبرات ومقاتلين للمليشيا الحوثية الإيرانية، بل قام بتحويل الضاحية الجنوبية إلى منصة

لإدارة الماكينة الإعلامية للانقلاب في اليمن، ومهاجمة وتشويه تحالف دعم الشرعية

بقيادة المملكة العربية السعودية”.

المصدر:سكاي نيوز عربية